تخطى إلى المحتوى
الرئيسية » أخبار التعليم الابتدائي » تأجيل الدخول المدرسي 2021/2022 بيد الرئيس ..

تأجيل الدخول المدرسي 2021/2022 بيد الرئيس ..

لونباف: رفع منحة الدعم البيداغوجي لتحسين القدرة الشرائية
الكناباست: لا دخول مدرسي من دون ضمانات اللجنة العلمية

تأجيل الدخول المدرسي بيد الرئيس.. ولا دراسة يوم السبت

تأجيل الدخول المدرسي بيد الرئيس.. ولا دراسة يوم السبت .

فصل وزير التربية عبد الحكيم بلعابد، في قضية عطلة نهاية الأسبوع للأساتذة، إذ أكد منع التدريس يوم السبت، فيما جددت نقابات التربية المستقلة المطالبة برفع منحة الدعم البيداغوجي إلى 70 بالمائة، في انتظار إيجاد حل جذري لملف القدرة الشرائية.

أوضح، صادق دزيري، رئيس نقابة الاتحاد الوطني لعمال التربية والتكوين لـ”الشروق”، عقب اجتماع وزير التربية بنقابات القطاع، أن الوزير قد م إجابات على 7 انشغالات للنقابات في تسع نقاط، منها النقطة المتعلقة بتأجيل الدخول المدرسي، إذ اعتبر الأمر سابق لأوانه والقرار يعود إلى اللجنة العلمية لرصد ومتابعة الوضعية الوبائية، مشيرا إلى أن نجاح الدخول المدرسي مرهون بتسريع وتيرة التلقيح، بالمقابل أوضح محدثنا بأن “لونباف” انخرطت في الحملة الوطنية لتحسيس الأساتذة والموظفين بضرورة التلقيح.

وفي الشق البيداغوجي التربوي، نقل محدثنا عن الوزير بلعابد الإبقاء على نظام التفويج والتدريس بالتناوب، والرفع في الحصة الدراسية إلى ساعة كاملة، فيما التزم الوزير بإعداد التواقيت الأسبوعية الجديدة فور استلام التدرجات والمخططات الاستثنائية للتمدرس.

وفي ملف القانون الخاص لمستخدمي التربية، أكد المتحدث وجود إرادة سياسية لحل كافة المشاكل، مشيرا إلى أن النقابات طالبت بحل جذري للأساتذة خريجي المدارس العليا واعتماد الانتداب أي توظيف الأستاذة في مرحلة تعليمية غير الاختصاصات والمواد التي تعرف فائضا بصفة مؤقتة، وطي ملف الأساتذة المتعاقدين عن طريق إيجاد آلية مناسبة لإدماجهم في مناصب قارة عوض تنظيم مسابقة للتوظيف الخارجي للأساتذة.

ومن جهته، أكد سليم ولهة، المنسق الوطني لنقابة المجلس الوطني المستقل لمستخدمي التدريس للقطاع ثلاثي “الكناباست”، بأن اللجنة العلمية لرصد ومتابعة تطور الوضع الوبائي هي المخولة بالفصل في موعد الدخول المدرسي، معبرا عن رفض الكناباست دخولا مدرسيا دون ضمانات اللجنة العلمية، فيما دعا إلى توفير كافة الوسائل اللازمة لتطبيق البروتوكول الصحي بالمدارس.

وفي الشق الببداغوجي، استعجل المنسق الوطني للنقابة، اتخاذ قرارات لتخفيف الضغط على الأساتذة، من خلال منح أولوية التوظيف للأساتذة خريجي المدارس العليا للأساتذة وإدماج الأساتذة المتعاقدين، وبرمجة مسابقة وطنية للتوظيف الخارجي للأساتذة .

كما طالب المتحدث بتحرير ميزانيات لتسديد المخلفات المالية المتأخرة للأساتذة واعتماد نظام تعويضي لتثمين المنح والتعويضات، ودعت أغلب النقابات الوزير إلى تخصيص ميزانية إضافية، لاقتناء مكثفات الأوكسجين، لعيادات المؤسسات التربوية ذات النظام الداخلي ووحدات الكشف والمتابعة ومراكز طب العمل إن كانت وظيفية.

@جريدة الشروق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *